4:24:52 | الثلاثاء , 25 يونيو 2019
الرئيسية / مجتمع وثقافة / مكناس.. مواطنون يشتكون تدني الخدمات الصحية

مكناس.. مواطنون يشتكون تدني الخدمات الصحية

تكتظ الصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي، بصور للمستشفيات وقصص المرضى، التي تظهر مدى بؤس القطاع الصحي في مدينة مكناس، وتكفي زيارة لمستشفى محمد الخامس، لإدراك مظاهر تردي الوضع الصحي.

يعاني مستشفى محمد الخامس من نقص شديد، على مستوى البنية التحتية، وكذا افتقاره إلى التجهيزات الطبية اللازمة لتقديم خدمة صحية مقبولة للمواطنين، وعادة ما تكون في حالة فوضوية، تشتغل بأدوات متقادمة، في ظروف تطبيب غير سليمة، كما يفتقر القطاع الصحي في المدينة، إلى الكوادر الطبية الكافية لخدمة المواطنين.

على مستوى آخر، انتشار ظواهر غريبة عن المجال الصحي، كخدمة عمومية سامية تمنح الحياة لأفراد المجتمع، بدءًا من الرشوة والمحسوبية، مرورًا بالإهمال وسوء المعاملة مع المريض والمرافق.

من جهة أخرى، تعرف أسعار الأدوية ارتفاعًا خياليًا، إذ كشف تقرير برلماني سابق أن أثمنة الأدوية في الصيدليات المغربية، تزيد عن مثيلاتها في تونس بنسبة %20، وتفوق نظيراتها في فرنسا بنسبة %70، وقد يتضاعف الرقم إلى %600 في حالة الأدوية المطلوبة لبعض الأمراض الخطيرة، رغم أن الدخل الفردي للمواطن الفرنسي، يضاعف نظيره المغربي، بحوالي عشرين مرة.

كما أن المشاكل الإدارية التي يعرفها القطاع الصحي، الممثلة أساسًا في سوء التدبير والضغط على الكوادر الطبية، يؤثر سلبًا على الخدمات الصحية المقدمة للمواطنين.

قادت هذه الوضعية الصحية المختلة في المدينة الطبقة الميسرة وجزءًا كبير من الطبقة المتوسطة، إلى الاستغناء عن الخدمات الصحية العمومية، والاتجاه نحو التطبيب في المصحات الخاصة، والمستشفيات خارج البلاد.

شاهد أيضاً

القنيطرة.. منتدى وطني يناقش آليات تطوير نموذج للحكامة الترابية

نظمت جمعية الشباب لأجل الشباب بشراكة مع جمعية المواهب للتربية الاجتماعية وبدعم من صندوق الأمم …