2:20:36 | الأربعاء , 24 يوليو 2019
الرئيسية / حوادث وقضايا / الحبس النافذ في حق الراقي مصعب التوزي

الحبس النافذ في حق الراقي مصعب التوزي

قررت محكمة الاستئناف بالدار البيضاء، مساء أمس الأربعاء، الحكم على الراقي مصعب التوزي، الذي قام باغتصاب فتاة مستغلا حصص الرقية الشرعية، بالسجن لمدة 7 سنوات سجنا نافذا، وغرامة مالية قدرها 80 ألف درهم.

وتعود تفاصيل هذه القضية إلى السنة الماضي، حينما وضعت الفتاة شكاية لدى المصالح الأمنية بالدار البيضاء، تتهم الراقي مصعب باغتصابها واستغلالها جنسيا، أثناء إجراء حصص الرقية الشرعية.

وكشفت مصادر مقربة من الضحية، أن الراقي كان يستغل حصص الرقية الشرعية ليقوم بالاعتداء جنسيا على الفتيات، اللواتي يقصدنه من أجل ترقية أنفسهن من الجن.

وأوضحت ذات المصادر، أن الراقي قام باغتصاب الفتاة بعدما فقدت وعيها، داخل القاعة التي يجري فيها حصص الرقية الشرعية، مؤكدة أن الراقي طلب من الفتاة ذلك اليوم المشؤوم أن تنتظره حتى يكمله الحصص مع جميع الفتيات، من أجل أن يمنحها الوقت الكافي.

وأضافت نفس المصادر، أن الراقي المشهور استغل غياب والدة الفتاة وقام باغتصابها، والتلذذ بجسدها، دون أن تعي بأي شيء، لأنها كانت فاقدة للوعي.

وأكدت، أن الفتاة فوجئت بعد استرجاعها الوعي بوجود مني الراقي على جسدها، لتقوم بإخبار عائلتها التي فضلت متابعته قضائيا، لأن مثل هذه الأمور لا يمكن السكوت عنها.

شاهد أيضاً

محاكمة عبد العالي حامي الدين بمحكمة الاستئناف بفاس

عرفت صباح اليوم الثلاثاء 23 يوليوز، انطلاق أطوار جلسة محاكمة القيادي في حزب العدالة والتنمية …