5:29:10 | الثلاثاء , 25 يونيو 2019
الرئيسية / مجتمع وثقافة / تطلعات نسائية تعرض نتائج مشروع هيأة مساواة وتكافؤ الفرص

تطلعات نسائية تعرض نتائج مشروع هيأة مساواة وتكافؤ الفرص

نظمت جمعية تطلعات نسائية ندوة صحفية، اليوم الثلاثاء 30 أبريل، بفندق عبر المحيط بمكناس، لعرض نتائج مشروع ” نحو هيئات المساواة وتكافؤ الفرص ومقاربة النوع قادرة على تنزيل سياسات ترابية مستجيبة للنوع الاجتماعي ” بدعم من برنامج دعم المجتمع الالمدني بالمغرب CSSP، الممول من منظمة كونتربات المغرب.

وحسب بلاغ الجمعية، فالمشروع قدم وفق استراتيجية رباعية الأهداف:

استراتيجية المعرفية وتضمنت:
– انجاز بحث هيئات المساواة وتكافؤ الفرص ومقاربة النوع بجهة فاس مكناس وتناول كعينة ثلاث جماعات ترابية منها جماعة الدخيسة، لمهاية وجهة فاس مكناس.
– تنظيم 11 دورة تكوينية ويوم دراسي.
– تنظيم 5 لقاءات فكرية وتشاورية.

استراتيجية الترافع وفق برنامج تضمن:
– 4 مجموعات بؤرية لصباغة العرائض والمذكرة الترافعية.
– لقاءات للحوار والتفاوض مع اصحاب القرار.
– 6 ورشات لصياغة خطط وآراء استشارية.

استىاتيجية التشبيك:
– لقاءات تحضيرية لإعلان أول شبكة لهيئات المساواة وتكافؤ الفرص ومقاربة النوع.
– اول منتدى جهوي لهيئات المساواة وتكافؤ الفرص وقاربة النوع بجهة فاس مكناس.

استراتيجية التواصل:
– حملة تحسيسية إلكتروتية وندوتين صحفيتين.

وأضاف البلاغ أن المشروع سجل نجاحا من خلال تطور قدرات المشاركين في تتبع السياسات الترابية من منظور النوع، وانجاز مشاريع ثلاث خطط للهيئات المستهدفة من المشروع واراء استشارية سيتم تقديمها في دورة ماي لدى نفس الجماعات، كما افرز المشروع عريضتين لادراج نقط بجدول أعمال كل من جماعة بوفكران وجهة فاس مكناس بهدف تفعيل هيئة المساواة وتكافؤ الفرص ومقاربة النوع بالنسبة للاولى واعادة انتخاب منسق الهيئة من المجتمع المدني بدل الفاعل المنتخب بالجهة.

وقالت رئيسة جمعية تطلعات نسائية، أن المشروع فتح نقاشا حول اداء هيئات المساواة وتكافؤ الفرص ومقاربة النوع التي نص عليها دستور 2011، ونظمتها القوانين التنظيمية ذات الصلة، وافرز توصيات كلها ترمي الى ضرورة تعديل القوانين المؤطرة للهيئات التشاورية من منظور النوع وتأهيلها لتلعب دورها في تتبع السياسات الترابية ومدى استجابتها للنوع الاجتماعي.

وأضافت رئيسة الجمعية، أن تكلفة المشروع بلغ 53 مليون سنتيم، واستفاد منه أزيد 1000 مشاركة، واستعرضت المشاكل والعراقيل التي واجهتها الجمعية في تنفيذ المشروع، و المتمثلة في برمجة مجموعة من الأنشطة الرسمية أثرت على مالية المشروع وبرنامجه، كما تمت الاشارة الى تشكيل هيأة مساواة وتكافؤ الفرص في جماعة مكناس بشكل غريب وسري ومن لون واحد وتابعة.

شاهد أيضاً

القنيطرة.. منتدى وطني يناقش آليات تطوير نموذج للحكامة الترابية

نظمت جمعية الشباب لأجل الشباب بشراكة مع جمعية المواهب للتربية الاجتماعية وبدعم من صندوق الأمم …